منتديات طيور الجنة
أهلآ بكم زوّآرنآ الكٍرآم ..

إن كٌنت عضوآ معنآ فتفضّل بالدخول لعآلمنآ ^^
وإن كنت زآئرآ فتكرّم بالتسجيل لدينآ ..
سيسعدنآ إنضمآمك معنآ


تحيآتنآ القلبية لكم
وآمنيآتنآ بأن تحظَوا بالمتعة ~


أنآشيد طيور الجنة || نجوم طيور الجنة || جديد طيور الجنة || حفلآت طيور الجنّة || وكل مآ يهمكم هنآ ..
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مآ مرآدُ ذلك ؟!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البروفيسورة
عضْوَ جَدِيدَ ..(=
avatar

انثى
عدد المساهمات : 27
النقآط : 0
تاريخ التسجيل : 18/08/2010
العمل : طاالبة
المزاج : جيّد

مُساهمةموضوع: مآ مرآدُ ذلك ؟!   الجمعة أغسطس 20, 2010 1:41 pm


كتابُ الله هو الدوحةِ التي يستظل المؤمن تحت أفيائها وهو الينبوع الصافي الذي ينهل منه عقيدتة وآدابه وسلوكة ومنهجة في الحياة
قال تعالى {وأنزلنا إليك الكتاب تبيانا لكل شيء وهدى ورحمةوبشرى للمؤمنين}
ولقد وعى السلف الصالح هذه الحقيقه وعملوا بها , فكانت الآية تستوقفهم وتغير سلوكهم
فـ لله در هؤلاء القوم عاشوا مع القرآن تطبيقاً وعملاً وفهماً فعزّت بهم الأمة وسادت ورفعت راياتها خفاقة بين الأمم
فهل يرجع أبناء الأمة إلى القرآن علماً وعملاً ودراسة لترفع الأمة راياتها من جديد ..
هنا سنكون معكم بإذن الله ننهلُ من معينِ القرآن .. نقف مع أقولِ العلماء في تفسيرِ وإيضاحِ آياتِ الرحمن
سائلين الرحمن العون والتوفيق ..

نبدأ بـ تفسير قوله تعالىٰ: ﴿ وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى
للشيخ: محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله-

السؤال:
قال تعالى: ﴿وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى﴾ [النجم:40] هل المراد ثواب السعي يُرى في الآخرة عند الجزاء، أو أن السعي نفسه يُرى في الدنيا ويُعرف؟
الجواب:
أن هٰذا عام، سوف يُرىٰ في الدنيا وسوف يُرىٰ في الآخرة؛ الذي يُرىٰ في الآخرة هو الثواب، وفي الدنيا هو نفس العمل؛ ولهٰذا قال الله تعالى: ﴿وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ﴾ [التوبة:105]؛ يعني: عملكم لن يخفى علىٰ من في وقتكم، سيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون.
وبهٰذه المناسبة أودُّ أن أنبِّه إلى أن بعض الناس إذا عمل عملاً كمكتبة أو مسجد أو عمارة للفقراء أو ما أشبه ذٰلك كتب: ﴿وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ﴾ [التوبة:105] وهٰذا لا يجوز؛ لأن أحد الأطراف الثلاثة لا يمكن أن يراه، من هو؟ الرسول عليه الصلاة والسلام لا يمكن أن يرىٰ هٰذا العمل، صحيح أن الله -عزَّ وجلَّ- يرىٰ، والمؤمنون في هذا الوقت يرون؛ لـٰكن الرسول عليه الصلاة والسلام لا يرىٰ.
ثمَّّ هٰذا في المنافقين وهو تهديدٌ لهم وليس ثناءً عليهم.
فعلىٰ كلِّ حالٍ نقول: سعي الإنسان سوف يُرىٰ؛ ولـٰكن قد يستر الله -تبارك وتعالىٰ- على العبد ذنوبه، فضلاً منه ومِنَّة، وإذا لقاه في الآخرة خلا به سبحانه وتعالىٰ وقرَّرَهُ بذنوبه، وقال: ((قد سترتها عليك في الدنيا وأنا أغفرها لك اليوم)).
لـٰكن في الأصل أن سعي الإنسان سوف يُرىٰ: ﴿ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاءَ الْأَوْفَى﴾ [النجم:41]؛ أي: بعد أن يُرىٰ؛ يُجزىٰ عليه (الجزاء الأوفى)؛ أي: الأكمل، والأوفىٰ في الصالح زيادة المثوبة، والأوفى في السيئ العدل بحيث لا يزاد في سيئاته، وعلىٰ هٰذا فالأوفىٰ يُفسَّر بمعنيين: العدلُ، والزيَادة.
العدلُ في السيِّئة: لا يمكن أن يزاد سيئة واحدة، الفضلُ في الحسنات: الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعفٍ إلى أضعافٍ كثيرة. والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه وسلم.

المصدر: لقاء الباب المفتوح (اللقاء: 176/صـ: 7)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ðȩмσσ мσση
عضْوَ جَدِيدَ ..(=
avatar

انثى
عدد المساهمات : 64
النقآط : 0
تاريخ التسجيل : 03/07/2010
العمل : ---
المزاج : cute

مُساهمةموضوع: رد: مآ مرآدُ ذلك ؟!   الأحد أغسطس 22, 2010 8:07 am

يسسلموو

الله يعطيكِ العااافيه يا عسل

الموضوع رووووعهـ

...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مآ مرآدُ ذلك ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات طيور الجنة :: عآلمٌ إسلآمـــي .. :: .•:*¨`*:•. ][ (بوآبــة إسلآمية ) ][.•:*¨`*:•.-
انتقل الى: